الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

من اسمه سليمان

645 - سليمان بن صرد الخزاعي يكنى أبا المطرف .

6483 - حدثنا محمد بن علي المديني فستقة ، ثنا داود بن رشيد ، عن الهيثم بن عدي ، قال : " هلك سليمان بن صرد سنة خمس وستين " ، قال محمد بن علي وبلغني : " أن سليمان بن صرد الخزاعي ، خرج هو والمسيب بن نجبة الفزاري في أربعة آلاف ، فعسكرا بالنخيلة ، يطلبون بدم الحسين رضي الله عنه ، وعليهم سليمان بن صرد ، وذلك لمستهل ربيع الآخر سنة خمس وستين ، ثم ساروا إلى عبيد الله بن زياد ، فلقوا مقدمته ، فاقتتلوا ، فقتل سليمان بن صرد وابن نجبة في شهر ربيع الآخر " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث