الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 293 ] ومما روى أبو عثمان النهدي عن علي

716 - حدثنا عمرو بن علي ، ومحمد بن معمر ، قالا : نا حرمي بن عمارة بن أبي حفصة ، قال : نا الفضل بن عميرة ، قال : حدثني ميمون الكردي ، عن أبي عثمان النهدي ، عن علي ، قال : كنت أمشي مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، وهو آخذ بيدي ، فمررنا بحديقة ، فقلت : يا رسول الله ما أحسنها من حديقة! قال : " لك في الجنة أحسن منها " ثم مررنا بأخرى ، فقلت : يا رسول الله ما أحسنها من حديقة ! قال : " لك في الجنة أحسن منها " حتى مررنا بسبع حدائق ، كل ذلك أقول ما أحسنها ، وهو يقول : " لك في الجنة أحسن منها " فلما خلا له الطريق اعتنقني ، ثم أجهش باكيا ، فقلت : يا رسول الله ما يبكيك ؟ قال : " ضغائن في صدور قوم لا يبدونها لك إلا من بعدي " ، قلت : في سلامة من ديني ؟ قال : " في سلامة من دينك " .

[ ص: 294 ] وهذا الحديث لا نعلمه يروى عن علي إلا من هذا الوجه بهذا الإسناد . ولا نعلم روى أبو عثمان النهدي ، عن علي إلا هذا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث