الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ فتيا الحاكم وحكمها ] الفائدة السابعة والثلاثون : ( فتيا الحاكم ليست حكما منه ) ، ولو حكم غيره بخلاف ما أفتى به لم يكن نقضا لحكمه ، ولا هي كالحكم ، ولهذا يجوز أن يفتي الحاضر والغائب ومن يجوز حكمه له ومن لا يجوز ، ولهذا لم يكن في حديث هند دليل على الحكم على الغائب لأنه صلى الله عليه وسلم إنما أفتاها فتوى مجردة ، ولم يكن ذلك حكما على الغائب ; فإنه لم يكن غائبا عن البلد ، وكانت مراسلته وإحضاره ممكنة ، ولا طلب البينة على صحة دعواها ، وهذا ظاهر بحمد الله .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث