الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


234 - الحديث الأول : عن عائشة رضي الله عنها قالت { فتلت قلائد هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم . ثم أشعرتها وقلدها - أو قلدتها - ثم بعث بها إلى البيت . وأقام بالمدينة ، فما حرم عليه شيء كان له حلا } .

التالي السابق


فيه دليل على استحباب بعث الهدي من البلاد البعيدة لمن لا يسافر معه . ودليل على استحباب تقليده للهدي ، وإشعاره من بلده ، بخلاف ما إذا سار مع الهدي فإنه يؤخر الإشعار إلى حين الإحرام . وفيه دليل على استحباب الإشعار في الجملة ، خلافا لمن أنكره . وهو شق صفحة السنام طولا وسلت الدم عنه . واختلف الفقهاء : هل يكون في الأيمن ، أو في الأيسر ؟ ومن أنكره قال : إنه مثلة . والعمل بالسنة أولى . [ ص: 465 ] وفيه دليل على أن من بعث بهديه لا تحرم عليه محظورات الإحرام ، ونقل فيه الخلاف عن بعض المتقدمين ، وهو مشهور عن ابن عباس . وفيه دليل على استحباب فتل القلائد .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث