الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

باب في التمر

3830 حدثنا هارون بن عبد الله حدثنا عمر بن حفص حدثنا أبي عن محمد بن أبي يحيى عن يزيد الأعور عن يوسف بن عبد الله بن سلام قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم أخذ كسرة من خبز شعير فوضع عليها تمرة وقال هذه إدام هذه

التالي السابق


( أخذ كسرة ) بكسر فسكون أي : قطعة ( وقال هذه ) أي : التمرة ( إدام هذه ) أي : الكسرة . قال الطيبي : لما كان التمر طعاما مستقلا ولم يكن متعارفا بالأدومة أخبر أنه صالح لها .

قال المنذري : وأخرجه الترمذي . وقد اختلف في يوسف هذا فقال البخاري : له صحبة وقال أبو حاتم الرازي : ليست له صحبة له رؤية وقال الحاكم أبو عبد الله [ ص: 245 ] النيسابوري : ومن التابعين المخضرمين طبقة ولدوا في زمن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لم يسمعوا منه منهم يوسف بن عبد الله بن سلام انتهى وفي أسماء رجال المشكاة : ولد في حياة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وحمل إليه وأقعده في حجره وسماه يوسف ومسح رأسه ومنهم من يقول : له رؤية ولا رواية له عداده في أهل المدينة انتهى .

قال بعض العلماء : وإطلاق رواية أبي داود من غير أن يقول مرسلا يدل على أن له رواية مع أن مرسل الصحابي حجة إجماعا والله أعلم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث