الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل من فتاوى إمام المفتين

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

فصل :

ولنختم الكتاب بذكر فصول يسير قدرها ، عظيم أمرها ، من فتاوى إمام المفتين ، ورسول رب العالمين ، تكون روحا لهذا الكتاب ، ورقما على جلة هذا التأليف .

[ فتاوى في مسائل من العقيدة ] فصح { عنه صلى الله عليه وسلم أنه سئل عن رؤية المؤمنين ربهم - تبارك وتعالى - ، فقال : هل تضارون في رؤية الشمس صحوا في الظهيرة ليس دونها سحاب ؟ قالوا : لا ، فقال هل تضارون في رؤية القمر ليلة البدر صحوا ليس دونه سحاب ؟ قالوا : لا ، قال فإنكم ترونه كذلك } متفق عليه .

{ وسئل : كيف نراه ونحن ملء الأرض ، وهو واحد ؟ فقال أنبئكم عن ذلك في آلاء الله ، الشمس والقمر آية منه صغيرة ترونهما ويريانكم ساعة واحدة لا تضارون في رؤيتهما ، ولعمر إلهك لهو أقدر على أن يراكم وترونه } ذكره أحمد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث