الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل قال أعزم أو عزمت في الحلف

جزء التالي صفحة
السابق

( 7973 ) فصل : وإن قال : أعزم ، أو عزمت . لم يكن قسما ، نوى به القسم أو لم ينو ; لأنه لم يثبت لهذا اللفظ عرف في شرع ولا استعمال ، ولا هو موضع للقسم ، ولا فيه دلالة عليه ، وكذلك لو قال : أستعين بالله ، أو أعتصم بالله ، أو أتوكل على الله ، أو علم الله ، أو عز الله ، أو تبارك الله . ونحو هذا ، لم يكن يمينا ، نوى أو لم ينو ; لأنه ليس بموضوع للقسم لغة ، ولا ثبت له عرف في شرع ولا استعمال ، فلم يجب به شيء ، كما لو قال : سبحان الله ، والحمد لله ، ولا إله إلا الله ، والله أكبر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث