الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


420 [ ص: 348 ] 394 - مالك ، عن يحيى بن سعيد ، أنه بلغه أنه قال : بلغني أن أول ما ينظر فيه من عمل الصلاة ، فإن قبلت منه نظر في سائر عمله ، وإن لم تقبل منه لم ينظر في شيء من عمله .

التالي السابق


9318 - فهذا المعنى قد روي عن النبي - صلى الله عليه وسلم - من وجوه قد ذكرناها في التمهيد ، ومثله لا يكون رأيا وإنما يكون توقيفا .

9319 - فمن ذلك : حديث تميم الداري ، قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " أول ما يحاسب به العبد يوم القيامة صلاته " .

9320 - رواه حماد بن سلمة ، عن داود بن أبي هند ، عن زرارة ابن أبي أوفى ، عن تميم .

9321 - وحديث أبي هريرة : رواه أبو الحسن البصري ، عن أنس بن حكيم الضبي ، قال : قال أبو هريرة : إذا أتيت أهلك فأخبرهم أني سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول : أول ما يحاسب به العبد المسلم الصلاة المكتوبة ، فإن أتمها وإلا قيل : انظروا هل له من تطوع ، فإن كان له تطوع أكملت الفريضة من تطوعه ، ثم يفعل بسائر الأعمال المفروضة مثل ذلك .

9322 - هذه رواية علي بن زيد ، ويونس بن عبيد عن الحسن .

[ ص: 349 ] 9323 - وقد ذكرنا طرقه في التمهيد .

9324 - وهذا عندي معناه فيمن سها عن فريضة ونسيها ، ولم يذكرها إلى أن مات .

9325 - وأما من ترك صلاة مكتوبة عامدا أو نسيها ثم ذكرها فلم يقمها ، فهذا لا يكون له فريضة من تطوع أبدا ، والله أعلم ; لأن ترك الصلاة عمدا من الكبائر لا يكفرها إلا الإتيان بها لمن كان قادرا عليها ، هي توبته لا يجزئه غير ذلك .

9326 - وقد حدثنا عبد الوارث بن سفيان ، قال : حدثنا قاسم بن أصبغ ، قال : حدثنا أحمد بن زهير ، قال : حدثنا موسى بن إسماعيل ، قال : حدثنا أبان بن يزيد ، قال : حدثنا قتادة ، عن الحسن ، عن أنس بن حكيم ، عن أبي هريرة ، عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال : أول ما يحاسب به العبد يوم القيامة يحاسب بصلاته ، فإن صلحت فقد أفلح وأنجح ، وإن فسدت فقد خاب وخسر .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث