الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الحجم خير ما تداويتم به

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

3108 - الحجم خير ما تداويتم به .

7541 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا بحر بن نصر الخولاني ، ثنا عبد الله بن وهب ، أخبرني عمرو بن الحارث ، أن بكير بن عبد الله ، حدثه أن عاصم بن عمر بن قتادة ، حدثه أن جابر بن عبد الله ، عاد المقنع ثم قال : لا أبرح حتى يحتجم فإني سمعت رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - يقول : " إن فيه شفاء " .

هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه .

7542 - أخبرنا أبو العباس محمد بن محمود المحبوبي بمرو ، ثنا سعيد بن مسعود ، ثنا عبيد الله بن موسى ، ثنا شيبان بن عبد الرحمن ، عن عبد الملك بن عمير ، عن حصين بن أبي الحر ، عن سمرة - رضى الله تعالى عنه - قال : دخل أعرابي من بني فزارة من بني أم قرفة على رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - فإذا حجام يحجمه بمحاجم له من قرون يشرط بشفرة ، [ ص: 294 ] فقال : ما هذا يا رسول الله ، لم تدع هذا يقطع عليك جلدك ؟ قال : " هذا الحجم وهو خير ما تداويتم به " .

هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه . وقد رواه شعبة بن الحجاج العتكي وزهير بن معاوية الجعفي عن عبد الملك بن عمير .

7543 - أما حديث شعبة فحدثناه أبو علي الحافظ ، أنبأ زكريا بن يحيى الساجي ، ثنا عبد الوارث بن عبد الصمد ، حدثني أبي ، ثنا شعبة ، عن عبد الملك بن عمير قال : سمعت حصين بن أبي الحر يحدث عن سمرة : أن رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - قال : خير ما تداويتم به الحجم .

7544 - وأما حديث زهير فحدثناه محمد بن صالح بن هانئ ، قال أحمد بن محمد بن نصر ، ثنا أبو نعيم ، ثنا زهير ، عن عبد الملك بن عمير ، حدثني حصين بن الحر ، عن سمرة ، عن النبي - صلى الله عليه وآله وسلم - نحوه .

وقد رواه داود بن نصير الطائي عن عبد الملك بن عمير : أخبرنا محمد بن يعقوب الأخرم ، ثنا يحيى بن محمد بن يحيى ، ثنا مسدد ، ثنا إسماعيل ابن علية ، ثنا داود بن نصير ، عن عبد الملك بن عمير ، عن حصين بن أبي الحر ، عن سمرة - رضى الله تعالى عنه - قال : دخل أعرابي من بني فزارة من بني أم قرفة على رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - ، فإذا حجام يحجمه بمحاجم له من قرون يشرط بشفرة ، فقال : ما هذا يا رسول الله ! لم تدع هذا يقطع عليك جلدك ؟ قال : " هذا الحجم " ، قال : وما الحجم ؟ قال : " خير ما تداوى به الناس " .

7545 - أخبرنا نصير بن محمد بن خطاب ببغداد ، ثنا محمد بن غالب بن حرب ، ثنا زكريا بن عدي ، ثنا عبيد الله بن عمرو الرقي ، عن زيد بن أبي أنيسة ، عن [ ص: 295 ] محمد بن قيس ، ثنا أبو الحكم البجلي - وهو عبد الرحمن بن أبي نعم - قال : دخلت على أبي هريرة - رضى الله عنه - وهو يحتجم ، فقال لي : يا أبا الحكم ، احتجم ، قال : فقلت : ما احتجمت قط ، قال : أخبرني أبو القاسم - صلى الله عليه وآله وسلم - أن : " جبريل - عليه الصلاة والسلام - أخبره أن الحجم أفضل ما تداوى به الناس " .

هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه .

7546 - أخبرنا أبو عبد الله الصفار ، أنبأ أبو إسماعيل محمد بن إسماعيل ، ثنا أسيد بن زيد الحمال ، ثنا زهير بن معاوية ، عن عبيد الله بن نافع ، عن ابن عمر - رضى الله تعالى عنهما - قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - : " إن كان في شيء مما تداوون به شفاء فشرطة محجم أو شربة عسل أو كية نصب ، وما أحبه إذا اكتوى " .

هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث