الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى ولو نزلنا عليك كتابا في قرطاس فلمسوه بأيديهم لقال الذين كفروا إن هذا إلا سحر مبين

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

قوله عز وجل: ولو نزلنا عليك كتابا في قرطاس

[7115] حدثنا الحسن بن أبي الربيع ، أنا عبد الرزاق ، أنا معمر ، عن قتادة ، في قوله: كتابا في قرطاس يقول: في صحيفة وروي عن السدي نحو ذلك

قوله: فلمسوه بأيديهم

[7116] حدثنا حجاج بن حمزة ، ثنا شبابة ، ثنا ورقاء ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد ، قوله: فلمسوه بأيديهم قال: مسوه ، نظروا إليه

[7117] حدثنا محمد بن يحيى ، أنا العباس بن الوليد ، ثنا يزيد ، ثنا سعيد ، عن قتادة ، قوله: فلمسوه بأيديهم يقول: فعاينوا ذلك معاينة لقال الذين كفروا: إن هذا إلا سحر مبين

قوله: لقال الذين كفروا الآية

[7118] أخبرنا محمد بن سعد العوفي ، فيما كتب إلي ، حدثني أبي ، ثنا عمي ، عن أبيه ، عن عطية ، عن ابن عباس ، قوله: فلمسوه بأيديهم لقال الذين كفروا إن هذا إلا سحر مبين لزادهم ذلك تكذيبا

[7119] حدثنا حجاج بن حمزة ، ثنا شبابة ، ثنا ورقاء ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد ، قوله: لقال الذين كفروا إن هذا إلا سحر مبين قال: فنظروا إليه ولم يصدقوا به

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث