الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب تحريم ظلم المسلم وخذله واحتقاره ودمه وعرضه وماله

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

باب النهي عن الشحناء والتهاجر

2565 حدثنا قتيبة بن سعيد عن مالك بن أنس فيما قرئ عليه عن سهيل عن أبيه عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال تفتح أبواب الجنة يوم الاثنين ويوم الخميس فيغفر لكل عبد لا يشرك بالله شيئا إلا رجلا كانت بينه وبين أخيه شحناء فيقال أنظروا هذين حتى يصطلحا أنظروا هذين حتى يصطلحا أنظروا هذين حتى يصطلحا حدثنيه زهير بن حرب حدثنا جرير ح وحدثنا قتيبة بن سعيد وأحمد بن عبدة الضبي عن عبد العزيز الدراوردي كلاهما عن سهيل عن أبيه بإسناد مالك نحو حديثه غير أن في حديث الدراوردي إلا المتهاجرين من رواية ابن عبدة وقال قتيبة إلا المهتجرين [ ص: 95 ]

التالي السابق


[ ص: 95 ] قوله صلى الله عليه وسلم : ( تفتح أبواب الجنة يوم الاثنين ويوم الخميس . . الحديث ) قال القاضي : قال الباجي : معنى ( فتحها ) كثرة الصفح والغفران ورفع المنازل ، وإعطاء الثواب الجزيل . قال القاضي : ويحتمل أن يكون على ظاهره ، وأن فتح أبوابها علامة لذلك .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث