الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حرف الخاء

جزء التالي صفحة
السابق

3873 - "خاب عبد وخسر؛ لم يجعل الله (تعالى) في قلبه رحمة للبشر" ؛ الدولابي ؛ في الكنى؛ وأبو نعيم ؛ في المعرفة؛ وابن عساكر ؛ عن عمرو بن حبيب ؛ (ح) .

التالي السابق


(خاب عبد وخسر) ؛ أي: حرم وهلك؛ (لم يجعل الله (تعالى) في قلبه رحمة للبشر) ؛ فويل للقاسية قلوبهم

( الدولابي ) ؛ بضم الدال؛ وآخره موحدة تحتية موحدة؛ نسبة إلى "دولاب"؛ بفتح الدال؛ قال الإمام السمعاني : لكن الناس يضمونها؛ نسبة إلى قرية بالري ؛ وهو محمد بن أحمد بن سعد الوراق؛ والأنصاري ؛ عالم عامل بالحديث؛ حسن التصرف؛ روى عن العطاردي وغيره؛ وعنه الطبراني ؛ وابن حبان ؛ (في) ؛ كتاب؛ (الكنى) ؛ والألقاب؛ ( وأبو نعيم ) ؛ الأصبهاني ؛ صاحب الحلية؛ (في) ؛ كتاب؛ (المعرفة) ؛ وكذا الديلمي ؛ ( وابن عساكر ) ؛ في التاريخ؛ كلهم؛ (عن عمرو بن حبيب ) ؛ ابن عبد شمس ؛ قال الذهبي : ويقال له: عمرو بن سمرة ؛ له صحبة.



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث