الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 89 ] سنة عشرين من الهجرة

قال محمد بن إسحاق : وفيها كان فتح مصر . وكذا قال الواقدي : إنها فتحت هي والإسكندرية في هذه السنة . وقال أبو معشر : فتحت مصر سنة عشرين ، وإسكندرية في سنة خمس وعشرين . وقال سيف : فتحت مصر وإسكندرية في سنة ست عشرة في ربيع الأول منها . ورجح ذلك أبو الحسن ابن الأثير في " الكامل " ؛ لقصة بعث عمرو بن العاص الميرة من مصر عام الرمادة ، وهو معذور فيما رجحه . والله أعلم .

وفيها كان فتح تستر في قول طائفة من علماء السير بعد محاصرة سنتين . وقيل سنة ونصف . والله أعلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث