الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فرع ذكر صلاة بقيت عليه

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 67 ] فرع ) قال في المدونة : قال في كتاب الصلاة الأول : من ذكر صلاة بقيت عليه فلا يتنفل قبلها وليبدأ بها إلا أن يكون في سعة من وقتها قال ابن ناجي قال : أبو إبراهيم : يؤخذ منها أن قضاء المنسية على الفور ، كما قال ابن رشد في الأجوبة : إنه لا يتنفل ، ولا قيام رمضان إلا وتر ليلته وفجر يومه ( قلت ) ، وقال ابن العربي يجوز له أن يتنفل ، ولا ينحس نفسه من الفضيلة انتهى والله أعلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث