الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل في الإشارة إلى العدد في الطلاق وأنواع من التعليق

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( فصل ) في الإشارة إلى العدد وأنواع من التعليق ( قال ) لزوجته ( أنت طالق وأشار بإصبعين أو ثلاث لم يقع عدد ) أكثر من واحدة ( إلا بنية ) له عند قوله طالق ، ولا تكفي الإشارة ؛ لأن الطلاق لا يتعدد إلا بلفظ أو نية ؛ لأنه مما لا يؤدى بغير الألفاظ ، ومن ثم لو وجد لفظ أثرت الإشارة كما قال ( فإن قال مع ذلك ) القول المقترن بالإشارة ( هكذا طلقت في إصبعين طلقتين ، وفي ثلاث ثلاثا ) ، ولا يقبل في إرادة واحدة بل يدين ؛ لأن الإشارة بالأصابع مع قول ذلك في العدد بمنزلة النية كما في خبر الشهر هكذا إلى آخره هذا إن أشار إشارة مفهمة للثنتين أو الثلاث لاعتيادها في مطلق الكلام فاحتاجت لقرينة تخصصها بأنها للطلاق وخرج بمع ذلك أنت هكذا فلا يقع به شيء ، وإن نواه إذ لا إشعار للفظ بطلاق وبه فارق أنت ثلاثا ( فإن قال أردت بالإشارة ) في صورة الثلاث ( المقبوضتين صدق بيمينه ) [ ص: 131 ] لاحتمال اللفظ له فيقع ثنتان فقط

التالي السابق


حاشية ابن قاسم

[ ص: 130 ] فصل في الإشارة إلى العدد وأنواع من التعليق )

( قوله : في المتن وأشار بإصبعين أو ثلاث ) ينبغي ولو برجله

( قوله : عند قوله طالق ) يتجه الاكتفاء بها عند قوله أنت بناء على الاكتفاء بمقارنة نية الكناية لها على ما تقدم

( قوله : المقترن بإشارة ) أي ولو بإصبع رجله فيما يظهر م ر

( قوله : هذا ) أي التعدد حينئذ بتعدد المشار إليه ( قوله لاعتبارها ) أي الإشارة

( قوله : فاحتاجت لقرينة ) أي كالنظر للأصابع أو تحريكها أو ترديدها

( قوله : وبه فارقت أنت ثلاثا ) قال في شرح الروض ولو قال : أنت الثلاث ونوى الطلاق لم يكن شيئا ذكر ذلك الماوردي وغيرها هـ

( قوله : في المتن فإن قال أردت بالإشارة المقبوضتين ) قال في الروض لا إحداهما أي فلا يصدق في إرادة إحدى المقبوضتين وانظر إذا أشار بأربع وقال أردت المقبوضة ، ولا يبعد القبول

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث