الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل

فصل

ومما يبين الأمر في ذلك ، وأن الأدلة التي يحتج بها هؤلاء على نفي لوازم علو الله على خلقه ، هم يقدحون فيها ، ويبينون فسادها في موضع آخر: أن عامة هذه الحجج التي احتج بها الآمدي وغيره على نفي كونه جسما ، هم أنفسهم أبطلوها في موضع آخر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث