الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب آخر ما تكلم به النبي صلى الله عليه وسلم

جزء التالي صفحة
السابق

باب آخر ما تكلم به النبي صلى الله عليه وسلم

4194 حدثنا بشر بن محمد حدثنا عبد الله قال يونس قال الزهري أخبرني سعيد بن المسيب في رجال من أهل العلم أن عائشة قالت كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول وهو صحيح إنه لم يقبض نبي حتى يرى مقعده من الجنة ثم يخير فلما نزل به ورأسه على فخذي غشي عليه ثم أفاق فأشخص بصره إلى سقف البيت ثم قال اللهم الرفيق الأعلى فقلت إذا لا يختارنا وعرفت أنه الحديث الذي كان يحدثنا وهو صحيح قالت فكانت آخر كلمة تكلم بها اللهم الرفيق الأعلى [ ص: 757 ]

التالي السابق


[ ص: 757 ] قوله : ( باب آخر ما تكلم به النبي - صلى الله عليه وسلم - ) ذكر فيه حديث عائشة ، وقد شرح في الحديث السابع من الباب الذي قبله ، وقول الزهري : " أخبرني سعيد بن المسيب في رجال أهل العلم " قد تقدم منهم عروة بن الزبير ، وكأن عائشة أشارت إلى ما أشاعته الرافضة أن النبي - صلى الله عليه وسلم - أوصى إلى علي بالخلافة وأن يوفي ديونه ، وقد أخرج العقيلي وغيره في " الضعفاء " في ترجمة حكيم بن جبير من طريق عبد العزيز بن مروان عن أبي هريرة عن سلمان أنه قال : قلت : يا رسول الله إن الله لم يبعث نبيا إلا بين له من يلي بعده فهل بين لك ؟ قال : نعم علي بن أبي طالب . ومن طريق جرير بن عبد الحميد عن أشياخ من قومه عن سلمان : قلت : يا رسول الله من وصيك ؟ قال : وصيي وموضع سري وخليفتي على أهلي وخير من أخلفه بعدي علي بن أبي طالب . ومن طريق أبي ربيعة الإيادي عن ابن بريدة عن أبيه رفعه : لكل نبي وصي وإن عليا وصيي وولدي . ومن طريق عبد الله بن السائب عن أبي ذر رفعه أنا خاتم النبيين وعلي خاتم الأوصياء . أوردها وغيرها ابن الجوزي في " الموضوعات " .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث