الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب استحباب البداية فيه بالشق الأيمن

جزء التالي صفحة
السابق

817 باب استحباب البداية فيه بالشق الأيمن .

( أخبرنا ) أبو عبد الله : محمد بن عبد الله الحافظ ، ثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب ، ثنا إبراهيم بن محمد الصيدلاني ، ثنا محمد بن المثنى ، ثنا الضحاك بن مخلد ، عن حنظلة بن أبي سفيان ، عن القاسم ، عن عائشة قالت : كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - إذا اغتسل من الجنابة دعا بشيء نحو الحلاب ، فأخذه بكفه فبدأ بشق رأسه الأيمن ثم الأيسر ، ثم أخذ بكفيه الماء فقال بهما على رأسه . رواه البخاري ومسلم في الصحيح عن محمد بن المثنى . والحلاب : الإناء وهو ما يحلب فيه يسمى حلابا ، ( أخبرنا ) بذلك أبو عمرو الأديب عن الشيخ أبي بكر الإسماعيلي .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث