الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

830 ( 200 ) من كره أن يبزق تجاه المسجد

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال ثنا أبو خالد الأحمر عن محمد بن عجلان عن عياض بن عبد الله بن سعد بن أبي سرح عن أبي سعيد قال دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم المسجد وبيده عرجون وكان يحب العراجين فرأى نخامة في القبلة فحكها ثم أقبل على الناس فقال : أيها الناس إن أحدكم إذا قام يصلي استقبله الله عز وجل وعن يمينه ملك أفيحب أحدكم أن يستقبله الرجل فيبزق في وجهه فلا يبزق أحدكم في القبلة ولا عن يمينه وليبزق تحت رجله اليسرى أو عن يساره فإن عجلت به بادرة فيتفل هكذا يعني في ثوبه .

( 2 ) حدثنا ابن علية عن القاسم بن مهران عن أبي رافع عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى نخامة في قبلة المسجد فأقبل على الناس بوجهه فقال : ما بال أحدكم يقوم مستقبل ربه فيتنخع في وجهه .

( 3 ) حدثنا إسماعيل إذا تنخع أحدكم فليتنخع عن يساره أو تحت قدميه فإن لم يجد فليتفل هكذا في ثوبه ثم أرانا إسماعيل أنه يبزق في ثوبه ثم يدلكه .

( 4 ) حدثنا حفص عن حميد عن أنس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أبصر نخامة في المسجد فمسحها ثم قال : إذا بزق أحدكم فلا يبزق في القبلة ولا عن يمينه ولكن ليبزق عن يساره أو تحت قدمه أو ليضع أو ليتفل هكذا " [ ص: 259 ]

( 5 ) حدثنا إسماعيل ثم بزق في طرف ثوبه ثم رده عليه .

( 6 ) حدثنا ابن عيينة عن الزهري عن حميد بن عبد الرحمن عن أبي سعيد أن النبي صلى الله عليه وسلم رأى نخامة في قبلة المسجد فحكها بعصاه وقال : إذا بزق أحدكم فلا يبزق بين يديه ولا عن يمينه وليبزق عن يساره .

( 7 ) حدثنا وكيع قال ثنا سفيان عن منصور عن ربعي عن طارق بن عبد الله المحاربي قال قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : إذا صليت فلا تبزق بين يديك ولا عن يمينك ولكن ابزق عن يسارك أو تحت قدمك .

( 8 ) حدثنا وكيع قال نا الأعمش عن أبي وائل عن حذيفة قال : إن العبد المسلم إذا توضأ فأحسن الوضوء ثم قام يصلي أقبل الله عليه بوجهه حتى يكون هو الذي ينصرف أو يحدث حدث سوء فلا يبزق بين يديه ولا عن يمينه فإن عن يمينه كاتب الحسنات ولكن يبزق عن يساره أو خلف ظهره .

( 9 ) حدثنا أبو بكر بن عياش عن عاصم عن أبي وائل عن حذيفة رفعه بنحوه .

( 10 ) حدثنا علي بن مسهر عن الشيباني عن عدي بن ثابت عن زر عن حذيفة قال من صلى فبزق تجاه القبلة جاءت بزقته يوم القيامة في وجهه .

( 11 ) حدثنا أبو خالد الأحمر عن ابن سوقة عن نافع عن ابن عمر قال إذا بزق في القبلة جاءت أحمى ما يكون يوم القيامة حتى تقع بين عينيه .

( 12 ) حدثنا ابن فضيل عن مغيرة عن إبراهيم قال : كان يكره أن يبزق الرجل بين يديه في الصلاة أو عن يمينه وقال : ابزق عن يسارك أو تحت قدمك .

( 13 ) حدثنا أزهر عن ابن عون قال كان محمد يكره أن يبزق الرجل تجاه القبلة وعن يمينه .

( 14 ) حدثنا حفص عن أشعث عن الحسن أنه كره أن يبزق تجاه القبلة ، قال : وكان ابن سيرين يكره ( إلى ) القبلتين جميعا .

( 15 ) حدثنا ابن نمير قال ثنا عبد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه رأى نخامة في قبلة المسجد فحتها وقال : إذا قام أحدكم في صلاة فلا يتنخم قبل وجهه فإن الله قبل وجه أحدكم إذا كان في الصلاة .

( 16 ) حدثنا ابن علية عن أيوب عن نافع عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم بنحوه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث