الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ومما رواه فضالة بن أبي فضالة عن علي

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

ومما رواه فضالة بن أبي فضالة عن علي

[ ص: 137 ] 927 - حدثنا محمد بن عبد الرحيم قال : نا الحسن بن موسى قال : نا محمد بن راشد ، عن عبد الله بن محمد بن عقيل ، عن فضالة بن أبي فضالة الأنصاري قال : خرجت مع أبي عائدا لعلي ، وكان مريضا فقال له أبي : ما يقيمك بهذا المنزل لو هلكت له لم تلك إلا أعراب جهينة ، فلو دخلت المدينة كنت بين أصحابك فإن أصابك ما تخاف ، ويخافه عليك وليك أصحابك . وكان أبو فضالة من أهل بدر فقال له علي : إني لست ميتا في مرضي هذا أو من وجعي هذا إنه عهد إلي النبي - صلى الله عليه وسلم - أني لا أموت حتى ، أحسبه قال : أضرب أو حتى تخضب هذه من هذه . يعني هامته - فقتل أبو فضالة معه بصفين .

[ ص: 138 ] ولا نعلم روى فضالة بن أبي فضالة ، عن علي ، إلا هذا الحديث .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث