الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى وعلم آدم الأسماء كلها

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى: وعلم آدم الأسماء كلها .

في تسمية آدم قولان . أحدهما: لأنه خلق من أديم الأرض ، قاله ابن عباس ، وابن جبير ، والزجاج . والثاني: أنه من الأدمة في اللون ، قاله الضحاك ، والنضر بن شميل ، وقطرب .

وفي الأسماء التي علمه قولان . أحدهما: أنه علمه كل الأسماء ، وهذا قول ابن عباس ، [ ص: 63 ] وسعيد بن جبير ، ومجاهد ، وقتادة . والثاني: أنه علمه أسماء معدودة لمسميات مخصوصة . ثم فيها أربعة أقوال . أحدها: أنه علمه أسماء الملائكة ، قاله أبو العالية . والثاني: أنه علمه أسماء الأجناس دون أنواعها ، كقولك: إنسان وملك وجني وطائر ، قاله عكرمة . والثالث: أنه علمه أسماء ما خلق من الأرض من الدواب والهوام والطير ، قال الكلبي ، ومقاتل ، وابن قتيبة . والرابع: أنه علمه أسماء ذريته ، قاله ابن زيد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث