الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

الماجشون

الإمام المحدث أبو يوسف يعقوب بن دينار ، أو ابن ميمون ، وهو ابن أبي سلمة المدني مولى آل المنكدر التيمي . سمع ابن عمر ، وعمر بن عبد العزيز ، والأعرج ، وعنه ابناه يوسف ، وعبد العزيز وابن أخيه الإمام عبد العزيز بن عبد الله .

قال ابن سعد : هو وبنوه يلقبون بالماجشون ، وهو بالفارسية المورد .

قال مصعب بن عبد الله : كان يعلم الغناء ، ويتخذ القيان ظاهر أمره وكان يجالس عروة ، ويجالس عمر بن عبد العزيز بالمدينة ، ثم وفد عليه ، فقال : إنا تركناك حين تركنا لبس الخز . وقد توفي أبو يوسف ، ووضع على المغتسل ثم أفاق وعاش . وله في ذلك حكاية في " تاريخ دمشق " ثم توفي سنة نيف وعشرين ومائة وله في الكتب الستة . وقلما روى . ولم يضعف .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث