الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب في قتل الأوزاغ

جزء التالي صفحة
السابق

باب في قتل الأوزاغ

5262 حدثنا أحمد بن محمد بن حنبل حدثنا عبد الرزاق حدثنا معمر عن الزهري عن عامر بن سعد عن أبيه قال أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بقتل الوزغ وسماه فويسقا

التالي السابق


( بقتل الوزغ ) بواو مفتوحة وزاي كذلك وبمعجمة واحدها وزغة وهي دويبة مؤذية وسام أبرص كبيرها قاله القاري .

وفي النهاية الوزغ جمع وزغة بالتحريك وهي التي يقال لها سام أبرص وجمعها أوزاغ ووزغان وسماه فويسقا لأن الفسق الخروج وهن خرجن عن خلق معظم الحشرات بزيادة الضرر وتصغيره للتعظيم أو للتحقير لأنه ملحق بالخمس أي الفواسق الخمسة التي تقتل في الحل والحرم .

قال المنذري : والحديث أخرجه مسلم يشبه أن يكون المراد بهذا التصغير التحقير والذنب

قال ابن الأعرابي : لم يسمع بالفسوق في كلام الجاهلية .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث