الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

سورة المطففين

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 519 ] سورة المطففين

1- ( المطفف ) الذي لا يوفي الكيل. يقال: إناء طفان; إذا لم يك مملوءا.

3- وإذا كالوهم أو وزنوهم أي كالوا لهم، [أ] و وزنوا لهم . يقال: كلتك ووزنتك; بمعنى: كلت لك، ووزنت لك. وكذلك: عددتك وعددت لك.

يخسرون ينقصون.

7- لفي سجين فعيل; من "سجنت" .

14- كلا بل ران على قلوبهم أي غلب. يقال: رانت الخمر على عقله، أي غلبت.

19-20- مرقوم مكتوب. و"الرقم": الكتاب. قال أبو ذؤيب:


عرفت الديار كرقم الدوا ... ة يذبرها الكاتب الحميري



25- ( الرحيق ) الشراب الذي لا غش فيه.

ويقال: "الرحيق": الخمر العتيقة . [ ص: 520 ]

26- ختامه مسك أي آخر طعمه وعاقبته إذا شرب.

27- ومزاجه من تسنيم يقال: أرفع شراب في الجنة.

ويقال: يمزج بماء ينزل من تسنيم، أي من علو .

وأصل هذا من "سنام البعير" ومنه: "تسنيم القبور". وهذا أعجب إلي; لقول المسيب بن علس في وصف امرأة:


كأن بريقتها - للمزا ...     ج من ثلج تسنيم شيبت - عقارا



أراد: كأن بريقتها عقارا شيبت للمزاج من ثلج تسنيم; يريد جبلا.

36- هل ثوب الكفار ما كانوا يفعلون ؟ أي هل جزوا بما كانوا يعملون؟!.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث