الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما ينقض عهد أهل الذمة

جزء التالي صفحة
السابق

24 - 54 - ( باب ما ينقض عهد أهل الذمة ) .

9803 عن غرفة بن الحارث - وكانت له صحبة ، وقاتل مع عكرمة بن أبي جهل باليمن في الردة - أنه مر بنصراني من أهل مصر ، يقال له : المندقون ، فدعاه إلى الإسلام ، فذكر النصراني النبي - صلى الله عليه وسلم - فتناوله ، فرفع ذلك إلى عمرو بن العاص ، فأرسل إليه فقال : قد أعطيناهم العهد ، فقال عرفة : معاذ الله أن نكون أعطيناهم العهود والمواثيق على أن يؤذونا في الله ورسوله ، إنما أعطيناهم على أن يخلى بيننا وبين كنائسهم ، يقولون فيها ما بدا لهم ، وأن لا نحملهم ما لا طاقة لهم به ، وأن نقاتل من ورائهم ، وأن يخلى بينهم وبين أحكامهم ، إلا أن يأتونا فنحكم بينهم بما أنزل الله ، فقال عمرو : صدقت . رواه الطبراني ، وفيه عبد الله بن صالح كاتب الليث ، قال عبد الملك بن سعيد بن الليث : ثقة مأمون ، وضعفه جماعة ، وبقية رجاله ثقات .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث