English| Deutsch| Français| Español

  قال قتادة: القرآن يدلكم على دائكم ودوائكم. أما داؤكم فالذنوب، وأما دواؤكم فالاستغفار 

أدوية نفسية وعصبية
كيفية تناول دواء زيروكسات

رقم الإستشارة: 1303

د. محمد عبد العليم

السؤال
بعد التحية والتقدير:
لقد تيسرت الأمور والحمد لله واستطعت أن أحصل على الدواء الذي نصحتني به لأول مرة وهو (زيروكسات-20 مج)...(لسترال-50مج)
السؤال هنا:
كم حبة؟ وكم مرة في اليوم؟ وكذلك كم مدة العلاج بالتحديد؟ علماً أني سمعت أن الأدوية النفسية ليس لها مدة معينة... وهل الانقطاع عنه يعودعلى المريض سلبياً؟... وشكراً، وجزاكم الله خيراً.





الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل / سعيد                   حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، بعد:
الحمد لله الذي يسر الأمر واستطعت الحصول على الدواء المطلوب، بالنسبة للـ (زيروكسات) -20 مج ابدأ بتناول نصف حبة بعد تناول طعام العشاء لمدة أسبوعين ثم ترفع لحبة بعد العشاء لمدة شهرين ثم حبة صباحاً ومساءً لمدة شهر ثم بعد ذلك تخفض لحبة واحدة لمدة أسبوعين ثم نصف حبة لمدة أسبوعين أخرين، وتعتبر مدة العلاج هذه كافية في معظم الحالات؛ ولكن في حالة حدوث أي انتكاسات مرضية يمكن الرجوع للعلاج بواقع حبة يومياً لمدة ستة أشهر على أن يسحب الدواء بالتدرج في الشهر السابع.
أما بالنسبة للـ ( لسترال ) فيؤخذ بواقع حبة يومياً بعد الأكل لمدة شهرين ثم يمكن أن ترفع الجرعة لحبتين في اليوم لمدة شهر ثم تخفض لحبة واحدة لمدة شهر آخر.
أرجو الملاحظة أنك تحتاج لواحد فقط من هذه الأدوية. أما فيما يخص أن الأدوية النفسية ليس لها مدة معينة فهذا ليس صحيحاً؛ لأن الأمر يعتمد على نوع الحالة والظروف المحيطة بالمريض، وهنالك قلة من الحالات هي التي تحتاج للعلاج الوقائي لمدة طويلة مثل مرض الفصام على سبيل المثال.
هنالك بعض الأدوية النفسية التي ينصح بأن تبنى الجرعة فيها بالتدرج، وكذلك بالنسبة لسحب العلاج وهذا هو الأفضل وأود أن أؤكد لك أن الأدوية التي قمنا بوصفها لشخصك الكريم غير إدمانية وغير تعودية وهي من المستحدثات العلمية التي ساعدت المرضى النفسيين كثيراً في الآونة الأخيرة.
وبالله التوفيق.