English| Deutsch| Français| Español

  عن طلق بن قيس قال: قال أبو ذر: إذا صمت فتحفَّظ ما استطعت .. وكان طلق إذا كان يوم صومه دخل فلم يخرج إلاّ لصلاة  

الفشل والنجاح في الحياة
حالة من القلق بسبب التطلع إلى الدراسة الجامعية

رقم الإستشارة: 225275

د/ العربي عطاء الله

السؤال
إنني أعاني من حالة نفسية سيئة أرجو أن تعيروها الاهتمام .
إنني الآن في الثالثة عشرة من عمري ولي أخ وأخت، أخي يكبرني بنحو ست سنوات وأختي تكبرني بنحو سبع سنوات وأنا الآن في الصف الثالث المتوسط، وأخي وأختي في الكليات، وتتلخص مشكلتي في أن نظام المدارس يختلف عن نظام الكليات اختلافاً كبيراً مما سبب لي هذه الحالة حيث أنني أشعر بأني صغير وأنه مازال أمامي ثلاث سنوات لكي أصبح في الكلية، مما يجعلني أشعر بضيق نفسي شديد .
فماذا أفعل لكي لا أشعر بمثل هذا الضيق؟ وجزاكم الله كل خير.

الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ علاء حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،

أخي بارك الله فيك على هذا التفكير الجيد وهذا الطموح النبيل فهذا ليس بضيق وإنما هو إستعداد للمستقبل، وهذا دليل على إيجابيتك في الحياة، فأنت في مرحلة المتوسط وتفكر في الجامعة، واعلم أخي أن كل مرحلة دراسية لها نظامها ومقرراتها، فلا تستعجل وحاول أن تدرس الذي عليك وتنجح بدرجة الامتياز حتى تلتحق بالكلية إن شاء الله تعالى، واعلم أنك منارة من منارات المجتمع وثروته وطاقته، ولديك قدرات ومواهب فكرية وعقلية حاول أن تنميها وتحافظ عليها ويتم ذلك بـــ :
- أكثر من المطالعة حتى تنمي قدراتك العقلية.
- ابتعد عن التوتر والقلق ولا تفكر فيهما أبدا.
- حاول أن تحتك بزملائك الآخرين من الطلبة الممتازين في المدرسة.
- حاول أن تحدد وقتاً للترويح على نفسك سواء باللعب أو النزهة أو الزيارة.
- حاول أن تنخرط في جمعية علمية لكي تستفيد أكثر وتنمي قدراتك من جميع النواحي.

وفقك الله أخي علاء ومزيداً من النجاح إن شاء الله تعالى.
وبالله التوفيق.