English| Deutsch| Français| Español

  إن للحسنة نورا في القلب.. وضياء في الوجه.. وسعة في الرزق..ومحبة في قلوب الناس 

الفتاوى

أنا اليوم في شهر رمضان وقد نمت فوجدت نفسي قد قذفت، ولم أستطع أن أتوضأ الوضوء الأكبر بسبب عدم وجود الماء، واليوم التالي قادم فهل هذا يجعلني أفطر اليوم وغدا؟.

أجمع السائل الذي يكون في مجرى الأنف من داخل الفم بلساني، وأحيانًا أجتذبه بالسحب إلى فمي من الداخل، ثم أبلعه عمدًا، جاهلة بالحكم، فإذا كان ذلك لا يجوز، فهل هذا السائل هو النخامة، وهنالك في سقف الحلق من

أنا مريض لوكيميا سرطان بالدم، وبعد قليل ذاهب للمستشفى لأخذ جرعة كيماوي في الوريد، وقرأت أنه لا يفطر، وبالمقابل قرأت أن المغذي يفطر، مع العلم أن الممرضين قبل أن يعطوني جرعة الكيماوي يقومون بوضع كيس مغذ

ماحكم استخدام كريمات مغذية للبشرة، وهي عبارة عن فيتامين (سي) برائحة البرتقال، ونكهته في نهار رمضان؟ وهل توثر على الصوم وتفسده؟

أنا فتاة كنت قد أحببت فتاة، وكنا نلامس عوراتنا في رمضان الماضي، وقد قضيت الصيام؛ لأنني لا أعلم هل الذي نزل مني أم مذي، وهي الآن في رمضان، وقد أخبرتني أنها لم تصمه لعدم علمها بالحكم، ولا تعلم ما الذي نزل

في نهار ومضان، وأنا أجلس على الحاسوب، نظرت إلى ممثلة ولم أحس بشيء، وعندما ذهبت إلى الحمام وجدت نقطة من سائل لم أستطع تمييزه، وهل كان منيا أو مذيا، فهل يجوز لي الاختيار بينهما؟ وإذا كان منيا ولكنني لم أقصد

أعمل في مجال تربية النحل، وأتعرض للدغ من النحل غالبا. هل يفسد صومي إذا تعرضت للدغة النحل في نهار رمضان؟ وشكرا لكم.

مرضت هذه الأيام ـ والحمد لله ـ عل&1740; طريق الشفاء، لكنني احتلمت ولا أستطيع الاغتسال حت&1740; أشف&1740; شفاء كاملا، خوفا من أن يتفاقم مرضي ويزداد خطوروة، وشهر رمضان عل&1740; الأبواب، فهل يجوز لي أن أصوم

أرجو إفادتي بجواب شاف، كنت في رمضان صائمة بفضل الله، وكنت في أحد الأيام معزومة عند أناس، فكنت جالسة أنا وابنت عمي، فأرادتني أن أنظر إلى صورة شاب فرفضت، ولكنها أصرت فنظرت إليه، اعتقدت أن النظر إلى الشباب

في نهار رمضان تمضمضت من ماء الصنبور فأحسست بطعم الحديد فيه بعد مجه، ولكنني ابتلعت رطوبة الماء على الرغم من طعم الحديد، فهل يبطل صيامي؟ وماذا يجب علي؟.

السابق