الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما يبدأ الرجل الذي يدخل على أهله

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

10462 عبد الرزاق ، عن الثوري ، عن إسماعيل بن عبد الله ، عن [ ص: 192 ] داود بن أبي هند ، عن أبي نضرة ، عن أبي سعيد ، مولى بني أسيد قال : تزوجت امرأة ، وأنا مملوك ، فدعوت أصحاب النبي - صلى الله عليه وسلم - فيهم أبو ذر ، وابن مسعود ، وحذيفة ، فتقدم حذيفة ليصلي بهم ، فقال أبو ذر ، أو رجل : ليس لك ذلك ، فقدموني ، وأنا مملوك ، فأممتهم فعلموني قالوا : " إذا أدخل عليك أهلك فصل ركعتين ، ومرها فلتصل خلفك ، وخذ بناصيتها ، وسل الله خيرا ، وتعوذ بالله من شرها " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث