الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب وجوب قراءة أم الكتاب في الصلاة وخلف الإمام

1207 \ 14 - حدثنا محمد بن مخلد ، حدثني إبراهيم بن محمد بن مروان [ ص: 664 ] العتيق ، نا إسحاق بن سليمان الرازي ، عن معاوية بن يحيى ، عن إسحاق بن عبد الله بن أبي فروة ، عن عبد الله بن عمرو بن الحارث ، عن محمود بن الربيع الأنصاري ، قال : قام إلى جنبي عبادة بن الصامت ، فقرأ مع الإمام وهو يقرأ ، فلما انصرف قلت له : أبا الوليد تقرأ وتسمع وهو يجهر بالقراءة ؟ قال : نعم ، إنا قرأنا مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فغلط رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، ثم سبح ، فقال لنا حين انصرف : " هل قرأ معي أحد ؟ " . قلنا : نعم ، قال : " قد عجبت ، قلت : من هذا الذي ينازعني القرآن ؟ إذا قرأ الإمام فلا تقرءوا معه إلا بأم القرآن ؛ فإنه لا صلاة لمن لم يقرأ بها " . معاوية وإسحاق بن أبي فروة ضعيفان .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث