الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أقاويل الصحابة

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 1012 ] أقاويل الصحابة * قول عمر بن الخطاب - رضي الله عنه - :

1700 - أنا محمد بن أحمد البصير ، قال : نا عثمان بن أحمد ، قال : نا حنبل بن إسحاق ، قال : حدثني أبو عبد الله - يعني أحمد بن حنبل - قال : نا يزيد - هو ابن هارون - قال : نا محمد بن طلحة ، عن زبيد ، عن ذر ، قال : كان عمر بن الخطاب يقول لأصحابه :

" هلموا نزدد إيمانا ، فيذكرون الله عز وجل " .

* قول علي - رضي الله عنه - :

1701 - أنا عبيد الله بن محمد بن أحمد ، قال : نا دعلج بن أحمد ، قال : نا علي بن عبد العزيز ، قال : قال أبو عبيد في حديث علي :

" إن الإيمان يبدأ لمظة في القلب ، كلما ازداد الإيمان ازدادت اللمظة " .

يروى ذلك عن عوف ، عن عبد الله بن عمرو بن هند الجملي ، [ ص: 1013 ] عن علي .

قال الأصمعي : اللمظة : النكتة ، أو نحوها .

1702 - أنا عبد الرحمن بن عمر ، قال : نا محمد بن يحيى بن عمر ، قال : نا علي بن حرب ، قال : نا أبو عامر ، قال : نا سفيان ، عن أبي إسحاق ، عن أبي ليلى الكندي ، عن حجر بن عدي \ح\

وأنا محمد بن أحمد بن القاسم ، أنا إسماعيل بن محمد ، قال : نا أحمد بن منصور ، قال : نا عبد الرزاق ، قال : نا سفيان ، عن أبي إسحاق ، عن أبي ليلى الكندي ، عن حجر بن عدي - يعني الكندي - ورأى ابن أخ له خرج من الخلاء ، فقال : ناولني تلك الصحيفة من الكوة ، فقرأها ، فقال : نا علي بن أبي طالب :

" الطهور نصف الإيمان " .

* عبد الله بن مسعود - رضي الله عنه - :

1704 - أنا محمد بن أحمد البصير ، نا عثمان بن أحمد قال : نا حنبل بن إسحاق قال : حدثني أبو عبد الله - يعني أحمد بن حنبل - قال : نا وكيع ، عن شريك ، عن هلال بن عبد الله بن عكيم ، قال :

" سمعت ابن مسعود في دعائه : اللهم زدنا إيمانا ويقينا وفقها " .

1705 - أنا محمد بن أحمد بن القاسم ، أنا علي بن محمد بن الزبير ، قال : نا الحسن بن علي ، قال : نا جعفر بن عون ، قال : نا المعلى بن [ ص: 1014 ] عرفان ، قال : سمعت أبا وائل ، يقول : سمعت ابن مسعود ، يقول : " ينتهي الإيمان إلى الورع ، ومن خير الدين لا تزال تاليا باكيا من ذكر الله ، ومن رضي بما أنزل الله من السماء أدخل الجنة إن شاء الله ، ومن أراد الجنة لا شك فيها فلا يراقب في الله لومة لائم " .

* معاذ بن جبل - رضي الله عنه - :

1706 - أنا محمد بن عمر الدقيقي ، قال : نا محمد بن منصور بن أبي الجهم ، قال : نا نصر بن علي ، قال : نا أبو أحمد ، قال : نا سفيان ، عن عياش العامري ، عن الأسود بن هلال ، قال : كان معاذ بن جبل يقول لرجل :

" اجلس بنا نؤمن نذكر الله " .

1707 - أنا محمد بن الحسن الهاشمي ، قال : نا عبد الملك بن أحمد بن عبد الرحمن ، قال : نا حفص بن عمرو ، قال : نا عبد الرحمن بن مهدي ، قال : نا سفيان ، عن جامع بن شداد ، عن الأسود بن هلال ، قال : قال معاذ بن جبل لرجل :

" اجلس بنا نؤمن ساعة " يعني نذكر الله عز وجل .

[ ص: 1015 ] * عبد الله بن رواحة - رضي الله عنه - :

1708 - أنا علي بن محمد بن عبد الله ، قال : أنا أحمد بن محمد بن زياد ، قال : أنا عبد الكريم بن الهيثم ، قال : نا أبو اليمان ، قال : نا صفوان ، عن شريح بن عبيد ، أن عبد الله بن رواحة ، كان يأخذ بيد الرجل من أصحابه ، فيقول :

" قم بنا نؤمن ساعة ، فيجلس في مجلس ذكر " .

* قول أبي الدرداء - رضي الله عنه - :

1709 - أنا الحسن بن عثمان ، قال : أنا حمزة بن العباس ، قال : نا عباس بن محمد ، قال : نا حجاج بن محمد ، قال : نا إسماعيل بن عياش ، عن حريز بن عثمان ، عن حبيب بن الحارث بن محمد ، عن أبي الدرداء ، قال :

" الإيمان يزيد وينقص " [ ص: 1016 ] ورواه غيره عن العباس ، قال : عن أبي حبيب الحارث بن محمد .

1710 - أنا محمد بن أحمد البصير ، قال : أنا عثمان بن أحمد ، قال : نا حنبل ، قال : حدثني أبو عبد الله - يعني أحمد بن حنبل - قال : نا يزيد ، قال : نا حريز بن عثمان ، قال : سمعت أشياخنا ، أو بعض أشياخنا ، أن أبا الدرداء ، قال :

" إن من فقه العبد أن يتعاهد إيمانه وما نقص منه ، ومن فقه العبد أن يعلم أمزداد هو أم منتقص ؟ وإن من فقه الرجل أن يعلم نزغات الشيطان أنى تأتيه ؟ " .

* ابن عباس ، وأبو هريرة - رضي الله عنهم - :

1711 - نا الحسن بن عثمان ، أنا حمزة بن العباس ، قال : نا عباس بن محمد ، قال : نا حجاج ، هو ابن محمد ، قال : نا إسماعيل بن عياش ، عن صفوان بن عمرو ، عن عبد الله بن ربيعة الحضرمي ، عن أبي هريرة ، قال :

" الإيمان يزيد وينقص " .

1712 - وأنا أحمد بن محمد ، أنا عمر بن أحمد ، نا أبي ، قال : نا حجاج بن محمد ، قال : نا إسماعيل بن عياش ، عن عبد الوهاب ، عن محمد ، عن أبيه ، عن ابن عباس وأبي هريرة ، قالا :

" الإيمان يزيد وينقص "

* قول عمار بن ياسر - رضي الله عنه - :

1713 - أنا علي بن أحمد بن حفص ، قال : نا أبو العباس أحمد [ ص: 1017 ] بن علي بن محمد المرهبي ، قال : نا أبو محمد الحسن بن علي بن جعفر الصيرفي ، قال : نا أبو نعيم ، قال : نا فطر ، عن أبي إسحاق ، عن صلة بن زفز ، عن عمار ، قال :

" ثلاث من كن فيه فقد استكمل الإيمان : إنصاف من نفسه ، والإنفاق من الإقتار ، وبذل السلام للعالم " .

* قول أبي أمامة - رضي الله عنه - :

1714 - أنا محمد بن عبد الرحمن ، أنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ، قال : نا محمد بن زياد بن فروة ، قال : نا أبو أسامة ، عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر ، قال : نا القاسم ، عن أبي أمامة ، قال : " من أحب لله ، وأبغض لله ، وأعطى لله ، ومنع لله ، فقد استكمل الإيمان " .

* جندب بن عبد الله البجلي - رضي الله عنه - :

1715 - أنا محمد بن عمر بن محمد بن حميد البزار ، قال : نا إبراهيم بن عبد الصمد ، قال : أنا عبد الجبار بن العلاء ، قال : نا وكيع ، قال : نا حماد بن نجيح ، عن أبي عمران الجوني ، عن جندب ، قال : [ ص: 1018 ] " كنا مع النبي - صلى الله عليه وسلم - ونحن فتيان حزاورة - يعني أشداء - فتعلمنا الإيمان قبل أن نتعلم القرآن ، ثم تعلمنا القرآن بعد فازددنا إيمانا " .

* قول عقبة بن عامر الجهني - رضي الله عنه - :

1716 - أنا محمد بن عبد الرحمن ، أنا عبد الله بن محمد البغوي ، ثنا سويد بن سعد ، قال : نا عبد الله بن يزيد ، عن ابن لهيعة ، عن بكر بن عمرو ، عن عقبة بن عامر الجهني ، قال :

" إن الرجل يستفضل بالإيمان كما يتفضل ثوب المرأة " .

* قول حذيفة بن اليمان - رضي الله عنه - :

1717 - أنا محمد بن أحمد البصير ، قال : أنا عثمان بن أحمد ، قال : نا حنبل ، قال : حدثني أبو عبد الله ، نا وكيع ، قال : نا الأوزاعي ، عن يحيى بن أبي عمرو ، عن حذيفة ، قال :

" إني لأعلم أهل دينين في النار يقولون : الإيمان كلام وإن زنى وقتل ، وقوم يقولون : إن من قبلنا كانوا ضلالا يزعمون أن الصلاة خمس ، وإنما هما صلاتان : صلاة العشاء وصلاة الفجر " .

[ ص: 1019 ] * سلمان - رضي الله عنه - :

1718 - أخبرنا محمد بن أحمد بن القاسم ، أنا أحمد بن الحسن ، نا جعفر الصايغ ، قال : نا سعيد بن سليمان ، قال : نا عباد - يعني ابن العوام - عن يحيى بن سعيد ، عن عبد الله بن هبيرة النصري ، قال :

كتب أبو الدرداء إلى سلمان أن هلم إلى الأرض المقدسة ، وكان أبو الدرداء يلي القضاء بالشام ، فكتب إليه سلمان : " الأرض لا تقدس أحدا إنما يقدس المرء عمله " .

1719 - أنا محمد بن أحمد ، نا أحمد بن الحسن ، قال : نا جعفر الصايغ ، قال : أنا سعيد بن سليمان ، قال : نا زكريا بن سلام ، قال : نا بلال بن المنذر الحنفي ، قال :

كنا مع ابن أبي أوفى ، فقالت له امرأة : يا صاحب رسول الله ، استغفر لي ، فقال : " إنما يغفر لك بعملك " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث