الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

فتح الموصلي

زاهد زمانه فتح بن محمد بن وشاح الأزدي الموصلي ، أحد الأولياء ، له عن : عطاء بن أبي رباح . وعنه : المعافى بن عمران ، ومحمد بن عبد الرحمن الطفاوي ، وغيرهما . وله أحوال ومقامات وقدم راسخ في التقوى .

عن المعافى ، قال : لم أر أعقل منه . قيل : كان يوقد في أتون بعد ما كان يصيد السمك ، فشغلته سمكة عن الجماعة ، فتركه . وقد بعث إليه المعافى بألف ، فردها ، وأخذ منها درهما واحدا مع فقر أهله . وقيل : كان لا ينام إلا قاعدا .

وكان بكاء ، خوافا متهجدا . قيل : أتاه متولي الموصل ، فخرج ابنه ، وقال : هو نائم . فصاح : ما أنا نائما ، ما لي ولك ؟ . قال : هذه عشرة آلاف خذها ، فأبى .

توفي سنة سبعين ومائة وقيل : سنة خمس وستين وهذا هو فتح الموصلي الكبير .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث