الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مجالسة الجنب

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

173 ( 208 ) في مجالسة الجنب

( 1 ) حدثنا ابن علية عن حميد عن بكر عن أبي رافع عن أبي هريرة أنه لقيه النبي [ ص: 200 ] صلى الله عليه وسلم في طريق من طرق المدينة ، وهو جنب فانسل فذهب فاغتسل ففقده النبي صلى الله عليه وسلم فلما جاءه قال : أين كنت يا أبا هريرة ؟ قال يا رسول الله ، لقيتني وأنا جنب فكرهت أن أجالسك حتى أغتسل فقال : سبحان الله ، إن المؤمن لا ينجس .

( 2 ) حدثنا وكيع عن مسعر عن واصل عن أبي وائل عن حذيفة أن النبي صلى الله عليه وسلم لقيه وهو جنب فأعرض عنه فاغتسل ثم جاء فقال : إن المؤمن لا ينجس .

( 3 ) حدثنا ابن علية عن أيوب عن محمد بن سيرين قال نبئت أن النبي صلى الله عليه وسلم رأى حذيفة فراغ ، فقال : ألم آمرك ؟ فقال : بلى يا رسول الله ، ولكني كنت جنبا فقال : إن المؤمن لا ينجس .

( 4 ) حدثنا محمد بن بشر قال حدثنا زكريا بن أبي زائدة قال سمعت عامرا يذكر عن ابن عباس قال : لا يجنب الماء ولا الثوب ولا الأرض ولا الإنسان .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث