الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عبد الله بن نافع الزبيري

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

عبد الله بن نافع الزبيري ( س ، ق )

الحافظ فهو حفيد ثابت بن عبد الله بن الزبير بن العوام بن خويلد بن أسد ، القرشي الأسدي المدني الذي يعرف بعبد الله بن نافع الصغير .

روى عن : أخيه عبد الله بن نافع الكبير ، وعن مالك ، وعبد العزيز بن أبي حازم

روى عنه : محمد بن يحيى الذهلي ، وهارون الحمال ، ويعقوب بن شيبة ، وعباس الدوري ، وأحمد بن المعذل الفقيه ، وأبو عتبة الحمصي ، وآخرون .

قال يحيى بن معين : صدوق .

[ ص: 375 ] وقال البخاري : أحاديثه معروفة .

قال ابن عمه الزبير كان المنظور إليه من قريش بالمدينة في هديه وفقهه وعفافه ، وكان يسرد الصوم . قال : وتوفي في المحرم سنة ست عشرة ومائتين وهو ابن سبعين سنة .

وكذا ورخ البخاري وفاته وهي بعد وفاة الصائغ بعشرة أعوام .

خرج له النسائي وابن ماجه .

حديث للصائغ : أخبرنا أحمد بن هبة الله ، أخبرنا عبد المعز بن محمد إجازة ، أخبرنا زاهر بن طاهر ، أخبرنا أبو سعد الكنجروذي ، أخبرنا أبو عمرو بن حمدان ، حدثنا محمد بن أحمد بن نعيم ، حدثنا أبو سلمة يحيى بن المغيرة المخزومي ، حدثنا عبد الله بن نافع ، عن عاصم بن عمر ، عن عبد الله بن دينار ، عن ابن عمر قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " كل مسكر حرام ، وكل مسكر خمر " .

هذا حديث من الأفراد ، وعبد الله هذا هو الصائغ ، ورد منسوبا ، والله أعلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث