الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

الرمادي ( د ، ت )

الإمام المحدث المفيد أبو إسحاق إبراهيم بن بشار الجرجرائي ثم البصري الرمادي ، صاحب سفيان بن عيينة .

روى عن : ابن عيينة ، وأبي معاوية ، وعثمان بن عبد الرحمن الطرائفي ، وعبد الله بن رجاء المكي ، وعدة .

حدث عنه : أبو داود في " سننه " ، وإسماعيل القاضي ، وتمتام ، [ ص: 511 ] وأحمد بن زهير ، وأبو مسلم الكجي ، ويوسف القاضي ، وأبو خليفة الجمحي ، وروى الترمذي عن رجل عنه .

قال البخاري : يهم في الشيء بعد الشيء ، وهو صدوق .

وقال عبد الله بن أحمد : سمعت أبي يقول : كأن سفيان الذي يروي عنه إبراهيم بن بشار ليس بابن عيينة - يعني مما يغرب عنه .

وقال النسائي : ليس بالقوي .

وقال ابن معين : ليس بشيء .

وقال ابن عدي : سألت الزريقي بالبصرة عنه ، فقال : كان والله أزهد أهل زمانه .

ثم قال ابن عدي : لا أعلم مما أنكر عليه . . . الحديث . وصل حديثا مرسلا . قال : وهو عندنا من أهل الصدق .

وقال ابن حبان : كان متقنا ضابطا ، صحب سفيان دهرا .

توفي سنة أربع وقيل : سنة سبع وعشرين ومائتين .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث