الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى ويدرأ عنها العذاب أن تشهد أربع شهادات بالله إنه لمن الكاذبين

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

ويدرأ عنها العذاب أن تشهد أربع شهادات بالله إنه لمن الكاذبين والخامسة أن غضب الله عليها إن كان من الصادقين ولولا فضل الله عليكم ورحمته وأن الله تواب حكيم

( ويدرأ عنها العذاب ) أي الحد . ( أن تشهد أربع شهادات بالله إنه لمن الكاذبين ) فيما رماني به .

( والخامسة أن غضب الله عليها إن كان من الصادقين ) في ذلك ورفع الخامسة بالابتداء وما بعدها الخبر أو بالعطف على أن تشهد ، ونصبها حفص عطفا على ( أربع ) . وقرأ نافع ويعقوب ( أن لعنة الله ) و ( أن غضب الله ) بتخفيف النون فيهما وكسر الضاد وفتح الباء من غضب ورفع الهاء من اسم الله ، والباقون بتشديد النون فيهما ونصب التاء وفتح الضاد وجر الهاء .

( ولولا فضل الله عليكم ورحمته وأن الله تواب حكيم ) متروك الجواب للتعظيم أي لفضحكم وعاجلكم بالعقوبة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث