الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( أوجب ما على المرء ) :

أما بعد : فإن أوجب ما على المرء معرفة اعتقاد الدين ، وما كلف الله به عباده من فهم توحيده وصفاته وتصديق رسله بالدلائل واليقين ، والتوصل إلى طرقها والاستدلال عليها بالحجج والبراهين .

وكان من أعظم مقول ، وأوضح حجة ومعقول :

كتاب الله الحق المبين .

ثم قول رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وصحابته الأخيار المتقين .

ثم ما أجمع عليه السلف الصالحون .

ثم التمسك بمجموعها والمقام عليها إلى يوم الدين .

ثم الاجتناب عن البدع والاستماع إليها مما أحدثها المضلون .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث