الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من ترك اللباس وهو قادر عليه تواضعا لله خيره الله في حلل الإيمان

جزء التالي صفحة
السابق

88 - من ترك اللباس وهو قادر عليه تواضعا لله خيره الله في حلل الإيمان

213 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا الربيع بن سليمان ، ثنا عبد الله بن وهب ، أخبرني يحيى بن أيوب ، عن زبان بن فائد ، عن سهل بن معاذ بن أنس الجهني ، عن أبيه ، عن رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - قال : " من ترك اللباس وهو قادر عليه تواضعا لله ، دعاه الله على رءوس الخلائق ، حتى يخير في حلل الإيمان يلبس أيها شاء " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث