الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى وما أوتيتم من شيء فمتاع الحياة الدنيا وزينتها وما عند الله خير

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى: وما أوتيتم من شيء فمتاع الحياة الدنيا وزينتها

[ 17024 ] حدثنا أبي ، ثنا عبد الرحمن بن خالد القطان الرقي، ثنا معاوية يعني ابن هشام، قال: سمعت سفيان، يقول: إنما سميت الدنيا; لأنها دنت.

قوله تعالى: وما عند الله خير وأبقى

[ 17025 ] حدثنا المنذر بن شاذان، ثنا يعلى بن عبيد الطنافسي، ثنا إسماعيل بن أبي خالد، عن الأشعث عن أبي عبيدة بن عبد الله، قال: قال عبد الله: من استطاع منكم أن يضع كنزه حيث لا يأكله السوس ولا يناله السرق فليفعل.

[ 17026 ] ذكر عن إبراهيم بن يوسف البلخي، ثنا النضر بن شميل عن قطن أبي الهيثم عن عقبة بن عبد الغافر عن كعب، قال: مكتوب في التوراة: ابن آدم ضع كنزك ،عندي ،فلا غرق ولا حرق أدفعه إليك أفقر ما تكون إليه يوم القيامة .

[ 17027 ] أخبرنا أبو يزيد القراطيسي، فيما كتب إلي، أنبأ أصبغ بن الفرج، قال: سمعت عبد الرحمن بن زيد بن أسلم، يقول: لا تنس أن تقدم من دنياك لآخرتك; فإنما تجد في آخرتك ما قدمت من الدنيا مما رزقك الله.

[ 17028 ] وبه، عن ابن زيد، في قوله: أفلا تعقلون قال: أفلا تتفكرون.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث