الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب كيفية رفع اليدين في افتتاح الصلاة

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

2251 ( أخبرنا ) أبو بكر : أحمد بن محمد بن الحارث ، أنبأ أبو محمد بن حيان أبو الشيخ ، أنبأ عبد الله بن محمد بن سوار ، ثنا محمد بن عبد الله بن نمير ، ثنا يونس بن بكير ، ثنا ابن إسحاق ، عن محمد بن عمرو بن عطاء ، عن محمد بن عبد الرحمن بن ثوبان ، عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال : ما رأيت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قام في صلاة فريضة ولا تطوع إلا شهر يديه إلى السماء ، يدعو ثم يكبر بعد .

تابعه جرير ، عن ابن إسحاق . ( وقد روي ) في حديث أنه قال : إذا استفتح أحدكم الصلاة فليرفع يديه ، ويستقبل بباطنهما القبلة . إلا أنه ضعيف فضربت عليه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث