الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 147 ] سليمان بن سيف ( س )

بن يحيى بن درهم : الحافظ ، الكبير أبو داود ، الحراني ، الطائي ، مولاهم ، محدث حران .

سمع : يزيد بن هارون ، وجعفر بن عون ، وسعيد بن عامر ، وبكر بن عبد الله السهمي ، والحسن بن محمد بن أعين ، ووهب بن جرير ، ومحاضر بن المورع ، ويعقوب بن إبراهيم بن سعد ، وطبقتهم . وعني بالعلم الشريف ، وبرع فيه ، وجوده .

روى عنه : النسائي كثيرا ، وقال : ثقة . وأبو عروبة ، وأبو عوانة ، ومكحول البيروتي ، وأبو نعيم بن عدي ، ومحمد بن المسيب الأرغياني ، وأبو علي محمد بن سعيد الحراني ، وأحمد بن عمرو الرملي ، وهاشم بن أحمد بن مسرور ، وحفيده أحمد بن محمد بن سليمان ، وعدة .

قال ابن عقدة : مات في شعبان سنة اثنتين وسبعين ومائتين .

أخبرنا عمر بن عبد المنعم ، أخبرنا عبد الصمد بن محمد حضورا ، أخبرنا علي بن المسلم ، أخبرنا أبو نصر بن طلاب ، أخبرنا أبو الحسن بن جميع ، حدثنا هاشم بن أحمد أبو الوليد النصيبي ، حدثنا سليمان بن سيف ، حدثنا أبو عتاب سهل بن حماد ، حدثنا عزرة بن ثابت ، عن عمرو بن دينار : حدثني ابن عباس ، قال : قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- : تابعوا بين [ ص: 148 ] الحج والعمرة ، فإنهما ينفيان الفقر والذنوب ، كما ينفي الكير خبث الحديد .

هذا حديث حسن عال من الموافقات ، أخرجه النسائي عن سليمان بن سيف .

ومات فيها : أحمد بن عبد الجبار العطاردي وأحمد بن عصام وأبو عتبة الحجازي وأحمد بن مهدي بن رستم ومحمد بن عبد الوهاب الفراء ومحمد بن عبيد بن المنادي ومحمد بن عوف الطائي .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث