الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء في الدعاء إذا قام الرجل من الليل

1357 حدثنا عبد الرحمن بن عمر حدثنا عمر بن يونس اليمامي حدثنا عكرمة بن عمار حدثنا يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة بن عبد الرحمن قال سألت عائشة بم كان يستفتح النبي صلى الله عليه وسلم صلاته إذا قام من الليل قالت كان يقول اللهم رب جبرئيل وميكائيل وإسرافيل فاطر السموات والأرض عالم الغيب والشهادة أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون اهدني لما اختلف فيه من الحق بإذنك إنك لتهدي إلى صراط مستقيم قال عبد الرحمن بن عمر احفظوه جبرئيل مهموزة فإنه كذا عن النبي صلى الله عليه وسلم [ ص: 410 ]

التالي السابق


[ ص: 410 ] قوله : ( رب جبرائيل ) منصوب على أنه منادى بتقدير حرف النداء أو بدل من اللهم لا وصف له لأن لحوق الميم المشددة مانع من التوصيف عند سيبويه نعم جوز الزجاج التوصيف أيضا قوله : ( فاطر السماوات والأرض ) أي مبتدعهما ومخترعهما والغيب ما غاب عن الناس والشهادة خلافه (واهدني ) أي زدني هدى أو ثبتني فليس المطلوب تحصيل الحاصل والله أعلم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث