الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى قالوا لبثنا يوما أو بعض يوم فاسأل العادين

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

وقد أجابوا بأنهم مكثوا يوما أو بعض يوم؛ لأنهم كانوا فيها يتمتعون؛ ويرتعون في الحرام؛ فكانت قصيرة في نظرهم؛ ولذا قالوا: قالوا لبثنا يوما أو بعض يوم فاسأل العادين ؛ الفاء للإفصاح؛ أي أنهم يجهلون عدد السنين؛ فلا يستطيعون الإجابة؛ وأحسوا بأن الذي يسألهم عنده وسائل المعرفة؛ وعده عليهم من سنين حياتهم في الدنيا؛ كما أحصى أعمالهم؛ ووجدوها محضرة؛ فمن أحصى الأعمال لا بد أن يعرف عدد السنين; ولذا فاسأل العادين ؛ أي: الذين من شأنهم أن يعدوا ويحصوا.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث