الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

إذا سجد فليوجه يديه إلى القبلة

جزء التالي صفحة
السابق

285 ( 36 ) من كان يقول إذا سجد فليوجه يديه إلى القبلة

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال : نا أبو خالد الأحمر عن حارثة عن عمرة عن عائشة قالت كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا سجد وضع يديه وجاه القبلة .

( 2 ) حدثنا عبدة عن عبيد الله عن نافع عن ابن عمر أنه كان يقول إذا سجد أحدكم فليستقبل القبلة بيديه فإنهما يسجدان مع الوجه .

( 3 ) حدثنا عبد الأعلى عن هشام عن الحسن ومحمد أنهما كانا يستحبان إذا سجدا أن يستقبلا بأكفهما إلى القبلة [ ص: 296 ]

( 4 ) حدثنا وكيع عن المسعودي عن عثمان الثقفي أن عائشة رأت رجلا مائلا بكفيه عن القبلة فقالت اعدلهما إلى القبلة .

( 5 ) حدثنا أبو معاوية عن عبيد الله بن عمر عن عبد الرحمن بن القاسم عن حفص بن عاصم قال : من السنة في الصلاة أن يبسط كفيه ويضم أصابعه ويوجههما مع وجهه إلى القبلة .

( 6 ) حدثنا معن بن عيسى عن خالد بن أبي بكر قال : رأيت سالما والقاسم إذا سجدا استقبلا بأكفهما إلى القبلة .

( 7 ) حدثنا وكيع عن مسعر عن عثمان عن سالم عن ابن عمر أنه كره أن يعدل بكفيه عن القبلة .

( 8 ) حدثنا يزيد بن هارون قال : أنا مسعر عن عثمان عن سالم عن نافع عن ابن عمر مثل حديث وكيع .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث