الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

سعيد بن عبد العزيز

ابن مروان ، المحدث الصادق الزاهد القدوة أبو عثمان الحلبي ، نزيل دمشق .

[ ص: 514 ] سمع أحمد بن أبي الحواري ، وأبا نعيم عبيد بن هشام ، وعبد الرحمن بن عبيد الله الحلبي ، والقاسم بن عثمان الجوعي ، ومحمد بن مصفى ، والسري السقطي ، وبركة بن محمد الحلبي ، وعدة ، وصحب سريا السقطي . وهو من جلة مشايخ الشام وعلمائهم ، قاله السلمي .

حدث عنه : أبو الحسين محمد بن عبد الله الرازي ، وأبو بكر الربعي ، وأبو سليمان بن زبر ، والقاضي علي بن الحسين الأذني ، والحسن بن عبد الله بن سعيد الكندي ، وأبو أحمد الحاكم ، وأبو بكر بن المقرئ ، والقاضي أبو بكر الأبهري ، وأبو بكر بن السني ، وخلق خاتمتهم عبد الوهاب الكلابي أخو تبوك .

قال الحاكم في " الكنى " : كان من عباد الله الصالحين .

وقال أبو نعيم الحافظ : تخرج به جماعة من الأعلام كإبراهيم بن المولد . وكان ملازما للشرع ، متبعا له .

قلت : يعني أنه كان سليما من تخبيطات الصوفية وبدعهم .

قال ابن زبر : مات سنة ثماني عشرة وثلاثمائة .

وقال أبو الحسين الرازي : مات سنة سبع عشرة .

قلت : عاش نيفا وتسعين سنة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث