الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الدليل على أنه لم يترك أصل القنوت في صلاة الصبح إنما ترك الدعاء لقوم أو على آخرين بأسمائهم أو قبائلهم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

3017 قال الشيخ : [ ص: 202 ] وقد رواه إسماعيل بن مسلم المكي وعمرو بن عبيد عن الحسن ، عن أنس ، إلا أنا لا نحتج بإسماعيل المكي ولا بعمرو بن عبيد . ( أخبرناه ) أبو عبد الله الحسين بن الحسن المخزومي الغضائري ببغداد ، ثنا عثمان بن أحمد بن السماك ، ثنا أبو قلابة عبد الملك بن محمد الرقاشي ، ثنا قريش بن أنس ، ثنا إسماعيل المكي ، وعمرو بن عبيد ، عن الحسن ، عن أنس بن مالك ، قال : قنت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وأبو بكر ، وعمر ، وعثمان - رضي الله عنهم - - وأحسبه قال : رابع - حتى فارقتهم .

ورواه عبد الوارث بن سعيد عن عمرو بن عبيد ، وقال : في صلاة الغداة . ولحديثهما هذا شواهد عن النبي - صلى الله عليه وسلم - ثم عن خلفائه - رضي الله عنهم - .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث