الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الدليل على أنه يقنت بعد الركوع

جزء التالي صفحة
السابق

3046 ( وأخبرنا ) أبو حازم الحافظ ، أنبأ أبو أحمد الحافظ ، أنبأ أبو عروبة الحسين بن أبي معشر السلمي بحران ، حدثني أحمد بن بكار بن أبي ميمونة الحراني ، ثنا مخلد بن يزيد عن خليد بن دعلج ، عن قتادة عن أنس - رضي الله عنه - قال : قنت النبي - صلى الله عليه وسلم - وأبو بكر وعمر وعثمان - رضي الله عنهم - بعد الركوع ، ثم تباعدت الديار ، فطلب الناس إلى عثمان - رضي الله عنه - أن يجعل القنوت في الصلاة قبل الركوع لكي يدركوا الصلاة ، فقنت قبل الركوع .

خليد بن دعلج لا يحتج به . وفيما مضى كفاية .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث