الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

محمد بن حمدون

ابن خالد ، الحافظ الثبت المجود أبو بكر النيسابوري .

سمع محمد بن يحيى الذهلي ، وعيسى بن أحمد العسقلاني ، والربيع بن سليمان ، ومحمد بن مسلم بن وارة ، وأبا حاتم ، وأبا زرعة ، وسليمان بن سيف الحراني ، وعباسا الدوري ، وطبقتهم ، فأكثر وأتقن ، وجمع فأوعى .

حدث عنه : محمد بن صالح بن هانئ ، وأبو علي الحافظ ، وأبو محمد المخلدي ، وأبو بكر بن مهران المقرئ ، ومحمد بن الفضل بن خزيمة ، وعدد كثير .

[ ص: 61 ] قال الحاكم : كان من الثقات الأثبات الجوالين في الأقطار ، عاش سبعا وثمانين سنة .

وقال أبو يعلى الخليلي : حافظ كبير ، سمع أحمد بن حفص ، وقطن بن عبد الله ، وعدة .

وقال الحاكم : توفي في ربيع الآخر سنة عشرين وثلاثمائة .

أخبرنا أحمد بن هبة الله ، أنبأنا أبو روح البزاز ، أخبرنا زاهر بن طاهر ، أخبرنا أبو سعيد الطبيب ، أخبرنا شافع بن محمد الإسفراييني ، حدثنا محمد بن حمدون الحافظ ، حدثنا أبو حذافة المدني ، حدثنا مالك ، عن نافع ، عن ابن عمر ، عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال : العلم [ ثلاثة ] آية محكمة ، وسنة قائمة ، ولا أدري .

فهذا مما نقم على أبي حذافة أحمد بن إسماعيل وصوابه موقوف من قول ابن عمر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث