الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى فاصفح عنهم وقل سلام فسوف يعلمون

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

فاصفح عنهم [89] أي أعرض عنهم ( وقل سلام ) أي مسالمة ومتاركة . والتقدير في العربية أمري سلام . زعم الفراء أن التقدير سلام عليكم ثم حذف . وهذا خلاف ما قال المتقدمون ، وقد ذكر مثل هذا سيبويه ، وقال : نزل بمكة من قبل أن يؤمروا بالسلام ، وأيضا فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد نهى أن يبدأ اليهود والنصارى بالسلام ، وحظر على المسلمين فصح أن معنى ( وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما ) أنه ليس من التسليم في شيء ، وإنما هو من المتاركة والتسليم . وكذا ( فاصفح عنهم وقل سلام ) ( فسوف تعلمون ) قراءة المدنيين ، وهو على هذا من كلام واحد وقراءة ابن كثير والكوفيين والبصريين ( فسوف يعلمون) بالياء على أنه قد تم الكلام عند "وقل سلام" . والمعنى فسوف يعلمون العقوبة على التهديد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث