الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 192 ] أبو جندل

ابن سهيل بن عمرو بن عبد شمس بن عبد ود بن نصر بن حسل بن عامر بن لؤي بن غالب بن فهر العامري القرشي ، واسمه العاص .

كان من خيار الصحابة ، وقد أسلم وحبسه أبوه وقيده ، فلما كان يوم صلح الحديبية هرب يحجل في قيوده ، وأبوه حاضر بين يدي النبي - صلى الله عليه وسلم - لكتاب الصلح . فقال : هذا أول من أقاضيك عليه يا محمد . فقال : " هبه لي " . فأبى ، فرده وهو يصيح ويقول : يا مسلمون ، أرد إلى الكفر ؟ ثم إنه هرب . وله قصة مشهورة مذكورة في الصحيح وفي المغازي .

ثم خلص وهاجر ، وجاهد ، [ ص: 193 ] ثم انتقل إلى جهاد الشام ، فتوفي شهيدا في طاعون عمواس بالأردن سنة ثماني عشرة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث